بيان حول الحجرالصحي الشامل


إثر معاينة ما تَرتّب عن قرار الحجر الصحي الشامل من أثر عكسي أدى قبل دخوله حيّز التنفيذ إلى تجمّعات كبيرة بمحطات النقل ومكاتب البريد والفضاءات الكبرى.  وتبعا لما تسبَّب فيه هذا القرار الإعتباطي من خسائر مالية لأصحاب المهن الحرة والأعمال اليومية ومن دعوات إلى العصيان، يعبر حزب آفاق تونس عن ما يلي : يُحمّل حكومة السيد هشام المشيشي المسوؤلية كاملة عن سوء إدارة الأزمة والفشل في إحتواء الوضع الوبائي والحد من تداعياته الإقتصادية والإجتماعية. ويؤكد على أن قواعد المسؤولية السياسية في الأنظمة الديمقراطية تفرض الإستقالة في صورة العجز عن إيجاد الحلول. يدعو إلى مراجعة التدابير الواردة في قرار الحجر الصحي الشامل والسماح بالعمل للقطاعات المتضررة خاصة وأن اللجنة العلمية لمجابهة فيروس الكورونا أقرّت بعدم نجاعة هذا الإجراء في مدة أسبوع. يطالب بالتسريع في حملة التلقيح الوطنية بإعتبارها الوسيلة الأنجع لوقف إنتشار هذا الوباء وحماية أرواح المواطنين كما ثبت ذلك في تجارب عدة بلدان. يهيب بعموم المواطنين من أجل الإلتزام الكلي بقواعد التباعد الإجتماعي والإجراءات الوقائية وتجنّب كل التنقلات والزيارات غير الضرورية. 

الهيئة التنفيذية لحزب آفاق تونس.

تونس في 10 ماي 2021

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.