بيان حول أوضاع المهندسين بالمؤسسات والمنشآت العمومية.


يتابع حزب آفاق تونس بإنشغال شديد التحركات الاحتجاجية التي يخوضها مهندسو المؤسسات والمنشاَت العمومية بسبب تراجع الحكومة عن الإتفاق المبرم مع عمادة المهندسين حول الزيادة الخصوصية. 

 وإذ يعبر الحزب عن تضامنه ودعمه للمطالب المشروعة للمهندسين فإنه يعتبر أن تنصّل سلط الإشراف من تعهداتها السابقة هو خطأ فادح لا يتلائم مع الأهداف المعلنة حول إنقاذ وتطوير أداء المؤسسات العمومية ويدعو الحكومة في هذا الإطار إلى: 

التفعيل الفوري للإتفاق المبرم مع العمادة الوطنية للمهندسين وتمكين مهندسي المؤسسات والمنشآت العمومية من المنحة الخصوصية لتجاوز التمييز في الأجور مقارنة بزملائهم في الوظيفة العمومية.

 مراجعة سلّم الأجور في سلك المهندسين وتثمين دورهم وفق مقاربة إصلاحية تهدف إلى تطوير أداء المؤسسات والمنشآت العمومية والرفع من قدراتها التنافسية وضمان جودة خدماتها.

 المكتب التنفيذي لحزب آفاق تونس

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.